السمات المنشودة في الخطاب التربوي الإسلامي
PDF

الكلمات المفتاحية

الخطاب التربوي الإسلامي - التربية - الإسلام - التعليم - القيم - المنهج الخفي - المعتقدات - معايير السلوك.

كيفية الاقتباس

عبد الحليم أحمد المهدي. "السمات المنشودة في الخطاب التربوي الإسلامي". الفكر الإسلامي المعاصر (إسلامية المعرفة سابقا) 8, no. 29 (يوليو 1, 2002): 97–71. تاريخ الوصول يونيو 15, 2024. https://citj.org/index.php/citj/article/view/1565.

الملخص

مهد الباحث ببيان التحديات التي تواجه الخطاب التربوي الإسلامي، بادئاً بضبط مصطلحات الخطاب، والتربية، والإسلام، ثم انتقل إلى تعداد سماته المنشودة، مثل تنوع الخطاب، وشكله، وعقلانيته، مناقشاً الأسئلة المحورية: لماذا نُعلّم، وماذا نُعلم، وكيف نُعلم، وكيف نُقوّم التعلم؟ ومناقشاً شعارات: "تعلم لتعرف" و"تعلم لتعمل" و"تعلم لتكون" و"تعلم لتشارك الآخرين". ومشيراً إلى أهمية "المنهج الخفي" الذي يتشربه الطالب من قيم، ومعتقدات، وأفكار، ومعايير للسلوك ليست معلنة. ثم تناول البحث التربوي بوصفه نسيجاً يتكامل فيه: الفهم والاستيعاب، والوصف والتشخيص، ومعالجة المواقف وتطويرها لتكون أكثر إنتاجاً.

https://doi.org/10.35632/citj.v8i29.1565
PDF
Creative Commons License

هذا العمل مرخص بموجب Creative Commons Attribution-NonCommercial-NoDerivatives 4.0 International License.

الحقوق الفكرية (c) 2002 المعهد العالمي للفكر الإسلامي